This is why Melania Trump got it right in KSA – لهذا نجحت ميلانيا ترامب في إطلالتها في السعودية

This is why Melania Trump got it right in KSA – لهذا نجحت ميلانيا ترامب في إطلالتها في السعودية

Ok so this space is not about voicing my political opinions however one cannot ignore the fact that Melania has hit all the fashion high notes . In fact we must give credit where credit is due . Her Reem Acras in Saudi were very tastefully presented . In fact I can’t say that there were any bad fashion moments ever since her inauguration. She has become a bit of a fashion idol in KSA and no she is not the first important public figure to visit Saudi without getting her hair covered. The list goes back to years ago from Queen Elizabeth to Lady Diana. I really think that Hillary and Michelle could have consulted with a few of our stylist or designers before coming to our region. Again I am talking from a purely aesthetic and styling perspective. My question is ? Why do international figures and designers not chose to consult with designers that understand the region. I think that this should be a form of international fashion protocol . This is how Melania got it right when she chose to wear designs by Arab designer Reem Acra ! In addition why can’t international designers such as Carolina Herrera / Dolce & Gabbana Consult with local perspective or collaborate with local designers ? I have yet to understand this mystery ? Should there not be some form of “fashion Protocol ”

Melania in Reem Acra those looks created quite a sensation Among our Saudi ladies.

هكذا يكون “بروتوكول” الموضة!

أعلم أن هذه المساحة غير مخصصة للتعبير عن آرائي السياسية، لكن لا أحد بإمكانه الإنكار أن ميلانيا ترامب، سيدة أميركا الأولى نجحت بجدارة في كسب نقاطٍ عاليةٍ في سباق الأناقة، وفي الحقيقة هي تستحق الإعجاب لظهورها بأزياء مميزة مثل الفساتين التي اختارتها من المصممة اللبنانية ريم عكرا لدى زيارتها الأخيرة للمملكة العربية السعودية والتي كانت مختارة بعناية وبشكلٍ يراعي الذوق العام. والحقيقة لا أستطيع القول أنها ارتكبت خطأ واحداً فيما يتعلق بالموضة منذ أن أصبحت سيدةً أولى. وبعد زيارتها للمملكة أصبحت مضرب مثلٍ بالأناقة رغم أنها ليست الشخصية الشهيرة الأولى التي تزور المملكة بدون تغطية رأسها إذ سبقتها لذلك الملكة إليزابيث والأميرة الراحلة ديانا منذ سنواتٍ عديدة. وبرأيي، كان الأجدر بهيلاري كلينتون وميشيل أوباما أن تستعينا بنصيحة بعض منسقي الأزياء وخبراء الستايل الموجودين لدينا في السعودية قبل زيارة منطقتنا. مجدداً، أنا أتحدث من وجهة نظرٍ جماليةٍ فحسب، لكن سؤالي هو: لماذا لا يقوم المصممون والشخصيات العالمية باستشارة مصممين يفهمون هذه المنطقة ولديهم خبرة فيها؟ أعتقد أن هذه الخطوة يجب أن تكون بمثابة بروتوكول موضة عالمي! ولهذا نجحت ميلانيا ترامب في إطلالاتها في المملكة، لأنها اختارت التعاون مع مصممة عربية هي ريم عكرا. إضافةً لذلك، لماذا لا تقوم دور الموضة العالمية مثل Carolina Herrera أو Dolce & Gabana بالتعرف عن قرب على أسلوب الأزياء المحلي أو التعاون مع مصممين محليين؟ لا أزال أبحث عن جوابٍ لهذا اللغز!

 

You May Also Like

Leave a Reply